ما هو علم الأحلام؟

ما هو علم الأحلام؟ سؤال يراود الكثير منا وخاصة الأشخاص التي تهتم بتفسير الأحلام والرؤى، وعلم الأحلام هو عبارة عن دراسة الدماغ والسلوك خلال النوم للشخص، فنحن جميعًا نتعرض للأحلام أثناء نومنا.

والأحلام مختلفة منها من يكون قريب للواقع ومنها من يمكن من التواصل مع الأشخاص الميتة التي نشتاق لها، ومنها من يكون لا علاقة له بالواقع، ومنها من يسبب الخوف والذعر في قلب الرائي.


تعريف الأحلام

توجد عدة تعريفات للأحلام وهم:

  • الأحلام عبارة عن طريقة لفهم وترجمة العقل، والعالم الآخر وكيفية عمل الأشياء التي تدور حولنا.
  • أيضًا الأحلام عبارة عن توقعات قد تحدث في المستقبل أو قرارات كان يجب اتخاذها في الماضي.
  • الأحلام عبارة عن انعكاس لأفكار العقل الباطن يتم ترجمتها إلى أحلام.
  • الأحلام تكون مجموعة تصورات شخصية متراكمة في الذهن.
  • إما الحلم هو عبارة عن تفكير قد يحدث في العقل خلال النشاط الضئيل له.

شاهد أيضًا: هل تتحقق الأحلام بعد طلوع الشمس

مراحل النوم

الإنسان عندما ينام يحلم، ولكن النوم له عدة مراحل، تتمثل في الآتي:

  • المرحلة الأولى نوم خفيف:
    • وهي المرحلة التي يكون فيها حركة العين بطيئة للغاية حيث يقل فيها نشاط.
    • وحركة العضلات، وتعتبر هذه المرحلة تمثل 5 % من مراحل النوم.
  • المرحلة الثانية مغازل النوم:
    • وهي المرحلة التي يتوقف فيها حركة النوم تمامًا وتكون موجات الدماغ فيها بطيئة جدًا.
    • وتمثل هذه المرحلة تقريبًا 55% من إجمالي مراحل النوم.
  • المرحلة الثالثة النوم العميق:
    • وهي الحركة التي يكون فيها الشخص استغرق في النوم، ويصعب إيقاظه وفيها تتوقف حركة العين تمامًا.
    • وستوقف النشاط العضلي للعين، وقد تشكل هذه المرحلة نحو 15% من وقت النوم.
  • المرحلة الرابعة حركة العين السريعة:
    • وهي المرحلة التي تصاب فيها العضلات بالشلل المؤقت، والعينان ترتعشان بسرعة كبيرة في اتجاهات مختلفة.
    • ويصبح النفس فيها غير منتظم وسريع للغاية، مع زيادة معدلات ضربات القلب.

طرق دراسة علم الأحلام

كذلك هناك عدة طرق اعتمد عليها العلماء في تفسير الأحلام، وذلك في مختلف العصور وهي:

  • الطريقة الأولى في العصور القديمة:
    • اعتمد علماء التفسير في العصور القديمة على أن الصور التي يتم تداولها.
    • وانتقالها من شخص لآخر في الاحلام هي رسائل إلهية من الله عز وجل للإنسان في الأرض.
  • الطريقة الثانية بالقرن العشرين:
    • ودراسة الأحلام في هذه الفترة كانت على أساس الربط أو “تقارير الأحلام” من خلال جمع أكبر معلومات أو بيانات من ذاكرة الشخص الحالم.
    • ويتم ربطها على الرؤية ثم الربط بين الحلم والنوم في هذا الوقت مع النشاط العصبي للرائي.
  • الطريقة الثالثة في منتصف القرن الحالي:

أيضًا اتخذ علماء التفسير طرق كثيرة في التفسير في العصر الحديث وهي:

    • تخطيط كهربية الدماغ من خلال دراسة الدماغ خلال النوم، مما يؤدي إلى اكتشاف ومعرفة مراحل النوم.
    • التصوير بالرنين المغناطيسي وفي هذه الطريقة تمكن العلماء من معرفة مدى النشاط للخلايا العصبية خلال النوم.
    • مع دراسة أجزاء الدماغ التي تستقبل الاكسجين وفيها يتدفق الدم خلال الحلم.

متى يحدث الحلم؟

  • دائمًا ما يتساءل الأشخاص عن توقيت حدوث الأحلام، وغالبًا ما تحدث الأحلام خلال مرحلة العين السريعة.
  • وذلك لأن نشاط الدماغ في هذه المرحلة يكون يقظ وسريع وشبيه باليقظة أو الحقيقة، لذلك يكون الحلم فيها واضح وصريح.
  • وقد تحدث الأحلام في باقي مراحل النوم، ولكنها تكون مبهمة وغير واضحة.

اقرأ أيضًا: قاموس تفسير الأحلام بالحروف

ما هي مدة الأحلام؟

  • أكد العلماء والمفسرين أن الشخص قد يحلم من أربعة إلى ستة أحلام في الليلة الواحدة.
  • ومدة الحلم الواحد قد تستغرق وقت ما بين عشرون ثانية إلى عشرون دقيقة.
  • وهذا ما يتسبب في أن أغلبنا قد ينسي أحلامه بنسبة تتراوح ما بين 90 إلى 95%.

أنواع الأحلام

الأحلام لها أنواع مختلفة ومتعددة وهي تتمثل في الآتي:

  • الأحلام العادية:
    • قد يرى الشخص أحلام عادية لا معنى لها، ولا اهمية ولا يستطيع أن يتذكرها وتمر مرور الكرام عليه.
  • أحلام واضحة:
    • وهي الأحلام التي يراها الإنسان في مرحلة حركة العين السريعة.
    • وتعتبر أحلام سعيدة وممتعة لأنه يتذكرها، ويتمكن في التحكم فيها.
  • الصحوة الكاذبة:
    • وفيها يعتقد الشخص أنه قد استيقظ من الحلم في منتصفه، ولكنه في الحقيقة ما زال نائمًا.
    • وتصنف الصحوة الكاذبة على أنها أحلام مزعجة يرغب فيها الشخص من الاستيقاظ ولكنه يكون عاجز عن ذلك.
  • الأحلام المتكررة:
    • وهي الأحلام التي تتكرر من وقت لآخر بنفس التفاصيل والتوقيت.
  • الكوابيس:
    • كما هي الأحلام التي تسبب خوف وانزعاج ورعب للرائي وتأخذ وقت طويل.
    • حتى يستوعبها الشخص ويفيق منها، وتبدو وكأنها واقع لا يمكن الهروب منه.

قد يهمك: تفسير الأحلام لابن سيرين بالحروف

نظريات تفسير الأحلام

توجد ثلاث نظريات لتفسير الأحلام وهم:

  • نظرية التحليل النفسي:
    • وفيها يفسر الحلم على أنه وسيلة لتحقيق أشياء في اللاوعي للإنسان بطريقة آمنة.
    • ومن خلال بيئة لا واقعية لا يوجد فيها حساب أو عقاب.
  • نظرية التنشيط:
    • يعتبر الحلم نتيجة فرعية لمحاولات المخ، والعقل في معالجة عدد من الإشارات الغير منظمة مثل الأحاسيس والذكريات وغيرها.
  • نظيرة التنشيط المستمر:
    • وفيها تكون الدماغ شغالة على تخزين الذكريات بهدف الاحتفاظ بها من الذاكرة قصيرة المدى إلى الذاكرة طويلة المدى.

إلى هنا من موقع mofser.com نكون قد انتهينا من ما هو علم الأحلام؟ مقال نتمنى ان ينال على اعجابكم ونرجو مشاركة على مواقع التواصل لتعم الفائدة.

تفسيرات ذات صلة بحلمك
freecontoseroticos.com